Your search results

أخبار السوق العقاري التركي لشهر آب

Posted by mhdistanbullu on يناير 14, 2020
| 0

مبيعات العقارات في السوق التركي

حقق سوق العقارات في تركيا نمواً بمقدار (5%) في شهر آب للعام الحالي مقارنةً بعام 2018، إذ قدرت مبيعات العقارات الإجمالية المحققة لهذا العام نحو (110,538) عقاراً، لتحتل كالعادة اسطنبول النسبة الأعلى منها، والتي قدرت حوالي (14.4%) من مجمل مبيعات السوق العقاري في تركيا.

تأتي أنقرة العاصمة السياسية في المرتبة الثانية بنسبة تبلغ نحو (9.7%)، ومدينة إزمير بالمرتبة الثالثة بنسبة مئوية  قدرت حوالي (5.5%)، وذلك وفقاً للبيانات التي نشرت من قبل المركز الإحصائي التركي الرسمي.

كما شهدت مبيعات مدينة اسطنبول ارتفاعاً ملحوظاً في شهر آب، فقد بلغت مبيعاتها نحو (15,881) عقارسكني، وبمقارنتها مع مبيعات شهر آب الماضي، نجد أنها حققت نمواً شهرياً يبلغ نحو (57.8%).

بالنسبة للعقارات التي تم شرائها لأول مرة في تركيا والتي تعود لشهر آب من العام الحالي فتبلغ نحو (40,634) عقار، إذ حققت انخفاضاً بلغ نحو (17.7%) عن عامها السابق، بينما احتلت اسطنبول نسبة (14.8%) من مجمل المبيعات في تركيا، تليها أنقرة، ومن ثم إزمير.

أما فيما يتعلق بمبيعات العقارات المستعملة، فقد حازت اسطنبول أيضاً على المرتبة الأولى في حجم العقارات المباعة، فقد بلغت نسبتها نحو (62.1%) من مجمل المبيعات، لتليها أنقرة بالمرتبة الثانية محققةً نحو (7,600) عقار، ومن ثم مدينة إزمير بالمرتبة الثالثة، إذ قدرت مبيعاتها من العقارات المستعملة حوالي (4,031) عقار.

مبيعات العقارات للأجانب في تركيا

بلغت مبيعات العقارات للأجانب في تركيا لشهر آب من لعام الحالي نحو (3,604) عقار محققة انخفاضاً قدره (34%) عن الشهر الماضي، إذ احتلت مبيعات مدينة اسطنبول النسبة الأعلى منها، والتي بلغت نحو (43%) من مجمل المبيعات، تليها مدينة أنطاليا بمبيعات قدرها (656) عقار، وبورصا (228)، ومن ثم مدينة أنقرة (213) عقار، ومدينة يالوفا (169) عقار.

الجنسيات الأكثر شراءً للعقارات في تركيا

وفقاً للمركز الإحصائي الرسمي التركي، حازت الجالية العراقية مجدداً على النسبة الأعلى من المبيعات العقارية في شهر آب من العام الحالي، حيث بلغت مبيعاتها نحو (675) تليها الجالية الإيرانية والتي حققت المرتبة الثانية من حيث حجم المبيعات التركية والتي قدرت نحو (469) عقار، واحتلت روسيا المرتبة الثالثة بمبيعات تقدر (248) عقار، بينما بلغ مشتريات الجالية الكويتية نحو (159) عقار، والتي حازت على المرتبة الرابعة، وأخيراً ألمانيا التي نالت المرتبة الخامسة، إذ بلغت مشترياتها من العقارات نحو (149) عقار.

أخر التغيرات في المؤشرات الاقتصادية المؤثرة على السوق العقاري

ترتبط حالة السوق العقاري بالمؤشرات الاقتصادية الأساسية للبلاد بشكل وثيق جداً، فأي تغير في تلك المؤشرات ينعكس ذلك مباشرةً على مبيعات وأسعار العقارات. أهم تلك التغيرات:

  • انخفاض في سعر الفائدة

بعد قيام البنك المركزي برفع معدل الفائدة لمستويات مرتفعة نسبياً والتي بلغ أقصى معدل لها نحو (24%) في منتصف أيلومن العام الماضي، وتمكنه من إيقاف تدهور الليرة التركية وإعادة الاستقرار لقوتها الشرائية، عاد المركزي مجدداً إلى سياسته النقدية التوسعية التي تعتمد على معدلات الفائدة المنخفضة، ليصل سعر الفائدة نحو (19.75%) بعد تخفيضه (425) نقطة أساس في نهاية شهر تموز من هذا العام.

انخفاض معدل سعر الفائدة هو إحدى العوامل التي ساهمت جلياً في تخفيض تكلفة الاقتراض على المستثمرين في تركيا، وبالتالي تعزيز الاستثمارات المحلية والأجنبية، والتي من ضمنها الاسثتمار العقاري، وارتفاع الإقبال على شراء العقارات.

  • انخفاض معدل التضخم

يعتبر انخفاض معدل التخضم عاملاً هاماً في تحسين مستوى المعيشة ورفع القوة الشرائية لليرة التركية، كما أنه يشجع على الاستقرار في البلاد وبالتالي زيادة رغبة المواطنين والأجانب على حد سواء في شراء العقارات.

مؤخراً، شهد معدل التضخم متمثلاً بمؤشر أسعار المستهلك تحسناً ملحوظاً، إذ بلغ نحو (15.01%) في شهر آب من العام الحالي، بعد أن وصل إلى (25.24%) في أوكتوبر من العام الماضي.

  • استقرار سعر الصرف

بعد الانخفاض الذي شهده سعر صرف الليرة التركية مؤخراً وعودته بعد ذلك إلى الاستقرار مجدداً بمتوسط (5.72) أمام الدولار، شجع ذلك الكثير من المستثمرين الأجانب على التوجه نحو السوق العقار في تركيا، فانخفاض قيمة الليرة التركية زاد من تنافسية أسعار العقارات فيها بشكل كبير، وبالتالي ساهم في ارتفاع مبيعاتها للأجانب إلى مستويات قياسية لم تكن لتحققها لولا ذلك.

  • تواصل معنا

  • بحث متقدم

    ₺ 0 to ₺ 0

Compare Listings