Your search results

أخبار السوق العقاري التركي لشهر أيلول

Posted by mhdistanbullu on يناير 14, 2020
| 0

مبيعات العقارات في السوق التركي

حقق سوق العقارات في تركيا نمواً بمقدار (15.4%) في شهر أيلول للعام الحالي مقارنةً بعام 2018، إذ قدرت مبيعات العقارات الإجمالية المحققة لهذا العام نحو (146,903) عقاراً، لتحتل كالعادة اسطنبول النسبة الأعلى منها، والتي قدرت حوالي (15.8%) من مجمل مبيعات السوق العقاري في تركيا.

تأتي أنقرة العاصمة السياسية في المرتبة الثانية بنسبة تبلغ نحو (10.1%)، ومدينة إزمير بالمرتبة الثالثة بنسبة مئوية  قدرت حوالي (6%)، وذلك وفقاً للبيانات التي نشرت من قبل المركز الإحصائي التركي الرسمي.

كما شهدت مبيعات مدينة اسطنبول ارتفاعاً ملحوظاً في شهر أيلول، فقد بلغت مبيعاتها نحو (23,265) عقارسكني، وبمقارنتها مع مبيعات شهر آب الماضي، نجد أنها حققت نمواً شهرياً يبلغ نحو (46.5%)، ويعود ذلك النمو لعدة أسباب سيتم إلقاء الضوء عليها في هذا المقال.

بالنسبة للعقارات التي تم شرائها لأول مرة في تركيا والتي تعود لشهر أيلول من العام الحالي فتبلغ نحو (51,393) عقار، إذ حققت ارتفاعاً بلغ نحو (14.7%) عن عامها السابق، بينما احتلت اسطنبول نسبة (35%) من مجمل المبيعات في تركيا، تليها أنقرة، ومن ثم إزمير.

أما فيما يتعلق بمبيعات العقارات المستعملة، فقد حازت اسطنبول أيضاً على المرتبة الأولى في حجم العقارات المباعة، فقد بلغت نسبتها نحو (64.1%) من مجمل المبيعات، لتليها أنقرة بالمرتبة الثانية محققةً نحو (10,985) عقار، ومن ثم مدينة إزمير بالمرتبة الثالثة، إذ قدرت مبيعاتها من العقارات المستعملة حوالي (5,943) عقار.

مبيعات العقارات للأجانب في تركيا

بلغت مبيعات العقارات للأجانب في تركيا لشهر أيلول من لعام الحالي نحو (4177) عقار محققة ارتفاعاً قدره (16%) عن الشهر الماضي، إذ احتلت مبيعات مدينة اسطنبول النسبة الأعلى منها، والتي بلغت نحو (46%) من مجمل المبيعات، تليها مدينة أنطاليا بمبيعات قدرها (744) عقار، و مدينة أنقرة (239) عقار، ومن ثم بورصا (213) ومدينة يالوفا (141) عقار.

الجنسيات الأكثر شراءً للعقارات في تركيا

وفقاً للمركز الإحصائي الرسمي التركي، حازت الجالية العراقية مجدداً على النسبة الأعلى من المبيعات العقارية في شهر أيلول من العام الحالي، تليها الجالية الإيرانية والتي حققت المرتبة الثانية من حيث حجم المبيعات التركية والتي قدرت نحو (489) عقار، واحتلت روسيا المرتبة الثالثة بمبيعات تقدر (248) عقار، بينما بلغ مشتريات الجالية من المملكة السعودية العربية نحو (214) عقار، والتي حازت على المرتبة الرابعة، وأخيراً الكويت التي نالت المرتبة الخامسة، إذ بلغت مشترياتها من العقارات نحو (191) عقار.

إستناداً لما تم ذكره، فمن الواضح جلياً أن الجالية العربية تعد أكثر الجاليات الأجنبية إقبالاً على شراء العقارات في تركيا، وتعتبر مدينة اسطنبول في مقدمة مدنها، فقد حازت على النسبة الأعلى من مجمل المبيعات الأجنبية.

آخر التغيرات في المؤشرات الاقتصادية المؤثرة على السوق العقاري

هناك عدة عوامل اقتصادية ساهمت مؤخراً بتعزيز سوق العقارات في تركيا، وارتفاع نسبة المبيعات فيها خلال الربع الثالث من العام الحالي، أهمها:

  • مزيداً من أسعار الفائدة المنخفضة

خفض البنك المركزي سعر الفائدة مجدداً بنحو (325) نقطة أساس في منتصف شهر أيلول، لتصل إلى  (16.50%)، تماشياً مع توجهات الحكومة التركية في تبنيها استراتيجية معدلات الفائدة المنخفضة، والتي هي جزء من سياستها النقدية التوسعية التي تهدف من خلالها إلى تحقيق معدلات نمو مرتفعة.

انخفاض تكلفة الاقتراض انعكس بشكل إيجابي على مبيعات العقارات بواسطة الرهن العقاري لتصل نحو (57,811) عقار، محققةً ارتفاعاً استثنائياً بلغ نحو (410.2%) مقارنة مع مبيعات شهر أيلول من العام الماضي.

  • انخفاض التضخم إلى معدلات قياسية

شهد معدل التضخم متمثلاً بمؤشر أسعار المستهلك انخفاضاً قياسياً، ليعود مرةً أخرى للرقم الفردي، إذ بلغ نحو (9.26%) في شهر آب من العام الحالي. انخفاض معدل التخضم هو أيضاً عاملاً أخراً يساهم في تنشيط سوق العقارات وارتفاع معدل المبيعات.

  • استمرارية استقرار سعر الصرف لشهر أيلول

استقرار سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار هو إحدى المؤشرات الأساسية التي تعكس استقرار الاقتصاد بأكمله، فاستقرار قيمة الليرة التركية وانخفاض المخاطر المرتبطة به، يشجع المستثمرين المحليين والأجانب على الاستثمار في القطاع العقاري.

  • تواصل معنا

  • بحث متقدم

    ₺ 0 to ₺ 0

Compare Listings