Your search results

استثمارات خطرة يجب عليك تجنبها في تركيا

Posted by mhdistanbullu on يناير 14, 2020
| 0

تعد تركيا من البلاد الجاذبة للمستثمرين من جميع أنحاء العالم وخاصة من الدول العربية؛ حيث تتصف تركيا بالعديد من المميزات التي تجعلها وجهة لكثير من المستثمرين الباحثين عن بيئة استثمارية آمنة وفرص مضمونة لنجاح استثماراتهم.

تتميز تركيا بمساحاتها الجغرافية وموقعها الاِستراتيجي، بالإضافة إلى تنوع تضاريسها ومناخها الرائع وبيئتها السياحية الآسرة؛ أدت تلك العوامل بالإضافة إلى السياسات الإقتصادية الناجحة التي أتُخذت في السنوات الماضية، إلى قفزات اقتصادية قادت حجم النمو في تركيا ليعادل حجم النمو في الصين بل وقد يتجاوزه في بعض المحطات.

يتصف الاستثمار في تركيا بعوائده المجزية، لكن مع تزايد حجم الاستثمارات التركية الداخلية، وتعاظم حجم الاستثمار الوافد من الخارج في قطاعات العمل الاستثماري المختلفة، أصبح من اللازم على من يفكر في الاِستثمار في تركيا أن يضع نصب عينيه شروط الاِستثمار الناجح والمخاطر التي أصبحت تواجه الاِستثمار في تركيا في الوقت الحالي، ليدخل من أراد في هذا الفضاء على دراية وعلم بكل جوانب الاِستثمار في تركيا الحسنة والسيئة.

في هذا المقال سوف نذكر بعض المخاطر التي تواجه مجال الاِستثمار في تركيا خاصةً في مجال الاِستثمار العقاري، بالإضافة إلى بعض النصائح التي يجب على المستثمرين المبتدئين اتباعها لتجنب الخسارة، وأشهر الأخطاء التي يقع فيها بعض المستثمرين في مجال الاِستثمار العقاري في تركيا؛ لنعطيك عزيزي المستثمر الذي تفكر في الاِستثمار في تركيا صورة كاملة وواقعية لواقع مجال الاِستثمار العقاري في تركيا.

مخاطر تواجه مجال الاِستثمار العقاري في تركيا

أدت نسبة انخفاض قيمة الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي في العامين 2018 و2019 حتى وصلت إلى نسبة (17%) في الوقت الحالي، إلى جعل مجال الاِستثمار العقاري جذاباً في ظاهره، حيث يبدو الاِستثمار العقاري خاصةً في المدن العمرانية الكبيرة مثل مدينتي اسطنبول و أنقرة فرصة استثنائية في أعين المستثمرين الأجانب، لكن عند إلقاء نظرة أدق على السوق العقاري في تركيا، نجد أن الاِستثمار العقاري في تركيا ما يزال محفوفاً بالمخاطر رغم استقرار العملة في الوقت الحالي.

أثارت التقلبات السياسية والإقتصادية التي حدثت في تركيا في السنوات العديد من التساؤلات حول ما إذا كان الاِستثمار العقاري في تركيا فكرة سديدة أم لا؛ فعلى الرغم من ارتفاع نسبة الاِستثمار الأجنبي في تركيا في السنوات الأخيرة، إلا أنه ما زال لدى المستثمرين بعض التحفظات تجاه الاِستثمار في تركيا خاصة في مجال الاِستثمار العقاري، منها:

  • عدم توقع استقرار العملة التركية في المستقبل القريب

يمكننا القول بأن الإقتصاد التركي لا يعتمد على أساس قوى في الوقت الحالي، فتجنب الحكومة التركية اتخاذ تدابير احترازية من شأنها خفض معدلات التضخم يثير قلق المراقبين الاِقتصاديين، والذين يتوقعون استمرار انخفاض قيمة العملة التركية بالنسبة للدولار الأمريكي ما لم تغير الحكومة الإقتصادية من سياساتها.

بناءً على ذلك، فإن هؤلاء الذين يفكرون في الاَستثمار سوف يجدون نفسهم أمام مستقبل ضبابي للعملة، حيث يعد الدولار القوي ضاغطاً على الإقتصادات الناشئة مثل تركيا، مما قد يؤدي بالراغبين في الاِستثمار إلى تعطيل خططهم الاِستثمارية لبعض الوقت.

  • اضطراب الوضع السياسي في تركيا

أدت بعض سياسات القيادة التركية في الأعوام القليلة الماضية إلى نشوء بعض التوتر في العلاقات بين تركيا وبعض الحكومات الأوروبية، بالإضافة إلى توتر العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية خاصةً وسط فرض حكومة الرئيس ترامب عقوبات اقتصادية على تركيا؛ الشيء الذي أدى إلى تراجع الكثيرين عن الاِستثمار في تركيا، فلا يرغب أحد في أن يربط أمواله في بلد من الممكن أن يواجه عقوبات اقتصادية كبيرة في أي وقت.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الخطر السياسي التركي لا ينبع فقط من العلاقات الخارجية للبلاد، فمع انتشار الهجمات الإرهابية للجماعات الكردية الإنفصالية في الأعوام الماضية، أدى ذلك إلى تهديد قيمة الممتلكات العقارية التي تقع في تلك المناطق التي تم استهدافها.

  • القوانين التركية المتغيرة باِستمرار وزيادة نفوذ السلطة المحلية

يتوقع المراقبون الإقتصاديون زيادة نفوذ السلطة المحلية إذا استمرت الحكومة السياسية في اتباع سياساتها الخارجية المتصادمة، خاصةً مع زيادة عزل تركيا دولياً، الشيء الذي بدوره سيؤدي إلى زيادة التضييق على المستثمرين الأجانب لصالح المستثمرين المحليين.

يعد تغير القوانين المستمر وخاصة القوانين الخاصة بالاِستثمار من قبل الحكومة تركيا أمراً غير مشجع بالنسبة للمستثمرين؛ خاصةً القوانين الخاصة بسحب الأموال، مما قد يربط أصول المستثمرين وأموالهم، بالتالي سيؤدي ذلك إلى عجز السيولة، الأمر الذي لن يحصل إذا استثمر أمواله في أي بلد آخر.

رغم تلك المخاطر، لا تزال تركيا من أكبر البلاد التي تجذب المستثمرين العقاريين، لما تتمتع به من مميزات وبيئة تصلح للاِستثمار، فهذه المقالة لا تدعو إلى تجنب الاستثمار في تركيا، والذي له عوائده المربحة وتجاربه الناجحة؛ لكن عليك دراسة الأمر وتجنب بعض الأخطاء التي قد تؤدي إلى فشل استثمارك وخسارتك.

أخطاء يجب أن يتجنبها المستثمرون العقاريون عند الاِستثمار في تركيا

توجد بعض الأخطاء التي يجب على المستثمرين العقاريين تجنبها، لضمان الحصول على عائد ربحي مضمون ومجزي من الاِستثمار؛ من هذه الأخطاء،

  • عدم فحص العقار بشكل جيد ودقيق

يجب عليك عند اتخاذ قرار شرائك لعقار في تركيا أن تفحص هذا العقار فحصاً دقيقاً، وأن تقوم ببحث شامل عنه. اذهب لتفقد العقار بنفسك ولا تثق في أي شركة أو وكيل بدون أن تتفقد العقار شخصياً، الاِستثمار العقاري أمر كبير لا يحدث مرات كثيرة في العمر، لذا يجب عليك أن تكون حذراً.

  • تصديق الشائعات

إن تصديق الشائعات عندما يتعلق الأمر بالاِستثمار العقاري فعل خاطئ تماماً؛ كثيراً ما يتولى الإعلان عن الفرص العقارية شركات تبالغ في وصف المشروعات، أو وكلاء إعلان ليسوا متخصصين في الاِستثمار العقاري، لذا من الأفضل أن تحصل على استشاري عقاري ليساعدك أثناء عملية الشراء، كي لا تتعرض للخداع.

  • التفكير ضيق الأفق

يعد مجال الاِستثمار العقاري من أكثر المجالات المربحة، لكنه يتطلب الكثير من الصبر من قبل المستثمر؛ فعلى الرغم من ارتفاع سعر بعض العقارات في وقت قصير، إلا أنه لا يمكن تعميم ذلك على جميع العقارات.

  • الإرتباط العاطفي بالعقار

يجب عليك ألا ترتبط بالعقار، إذا كانت نيتك الاستثمار وليس السكن فيه، حتى لا تفوت على نفسك فرصة للبيع قد لا تتكرر غير مرة واحدة في العمر بسبب عدم رغبتك لبيع العقار.

نصائح لتجنب التعرض للخداع عند استثمارك في تركيا

تنتنشر في تركيا، خاصة في مجال الاستثمار العقاري العديد من تجارب وقصص الخداع التي تعرض لها بعض المستثمرون بسبب عدم اتخاذهم للإحتياطات اللازمة وعدم اتباعهم لنصائح بسيطة كان من الممكن أن تجنبهم خسارة ثروة كبيرة.

بعض هذه النصائح بسيطة للغاية، لكن كثيراً ما يهملها المستثمرون أو الباحثون عن الاِستثمار العقاري في تركيا، من هذه النصائح:

  • تجنب التساهل والطرق المختصرة

كثير من الناس يهملون تفقد العقار الذي سيقومون بشرائه قبل دفع ثمنه، وهذا من أكبر الأخطاء التي أدت إلى نتائج كارثية وخداع من قبل، يجب عليك أن تتفقد العقار بالكامل وتفحصه فحصاً شديداً قبل إتمام عملية الشراء.

  • تأكد من السلامة القانونية لأوراق العقار

يجب عليك أن تتفحص السلامة القانونية للعقار الذي ستقوم بشرائه برفقة محامي مختص، فأي عقار قانوني يحتوي على عقد بيع موثق، لا تثق فقط في كلام الشخص المعنى بالبيع، يجب عليك تفقد الأوراق برفقة محامي.

  • ابحث عن وكيل عقاري جيد

عند اتخاذ قرار البحث عن عقار للاِستثمار، أحد الأشياء المهمة جداً هي الحصول على وكيل عقاري جيد وموثوق فيه في سوق العقارات التركي، كما يجب أن يمتلك هذا الوكيل العقاري سنوات خبرة كافية تؤهله ليحصل على أفضل فرصة استثمارية تناسب متطلباتك وإمكانياتك.

  • تعامل بحذر عند شرائك من المطورين مباشرة

كن حذراً عند التعامل مع شركات التطوير العقارية، يجب عليك ألا تنخدع بمظهر الشركة وفخامة مقرهم، و ابحث دائماً عن الشركة ذات السمعة الطيبة في السوق العقاري والتي تمتلك سنوات كثيرة من الخبرة وخدمة العملاء.

الاِستثمار العقاري في تركيا ليس بالأمر الصعب، كل ما عليك هو اتباع بعض الخطوات والنصائح البسيطة لكنها في غاية الأهمية، والتي قد تجنبك أي خسارة بل وتعود عليك بربح وعوائد مجزية نتيجة استثمارك.

  • تواصل معنا

  • بحث متقدم

    ₺ 0 to ₺ 0

Compare Listings